هوامش على عدد الشروق الأول


أولا هذه الكلمات ليس الغرض منها التقييم.. بل..

لا بقه بصراحة الغرض منها التقييم..!

والتقييم مهم لأية مطبوعة تبدأ عمرها الافتراضي، حتى لو كانت من انتاج حرّيفة مثل حرّيفة الشروق.. فالقريبين من المطبخ الصحفي يعرفون جيدا ان العمل اليومي يختلف -تماما- عن الاسبوعي.. فتخيل إذن الفرق بين نشر الكتب والعمل اليومي..! وحتى لو كان المقيم -بكسر الياء المضعفة- واحد زيي… استمر في القراءة

تنظيم فيران السبتية يضرب من جديد


قطعوا الكابلات لتااااني مرة
الأسباب متفاوتة والتنجيمات اشتغلت.. لكن حتما مفيش سبب طبيعي في الدنيا يقطع 3 كابلات في نفس اللحظة..!
أعتقد أن تنظيم فيران السبتية (لصغار السن منكم: كانت تحدث في مصر سرقات متكررة من مخزن السبتية لكميات هائلة من الكابلات.. وبررأحد المسئولين ذلك بأن الفئران قد التهمت الكابلات..!) قد ضرب من جديد.. استمر في القراءة

جفت الأقلام ورفعت الأحذية..!


أذية المقاومة

سألبس حذاء عمي..!
تلك الجملة البسيطة التي اطلقها ذلك الطفل الصغير.. رأيته في الجزيرة هذا الصباح بعد يوم حافل ظلت البشرية بأكملها تقريبا فيه تتداول أبجدية الحذاء..!
المشهد كالآتي..
“ستاتيوهات” متعاقبة في الفيس بوك تتحدث عن حذاء ما ورئيس ما وبعدها بقليل ذكرت “منتظر” ما..! لم أعرف بالطبع ما يحدث لانهماكي بالبحث عن شيء أكتبه بمعزل عن أية فضائيات أو شرائط أخبار..
بعدها بقليل رأيت الفيديو-المقدمة الهادئة- الحذاء-الانحناءة الرائعة (بالنسبة لسنه رائعة حقا)- ارتطام الحذاء بالعلم ثم بالأرض وصوته الذي ينم عن وزن ثقيل 2 أو 3 كيلو مثلا-الصيحة-الفردة الأخرى-صوت”العجن” الذي يشعرك ان الرجل يفترس حيا في خلفية المشهد… استمر في القراءة